الوطن الذي أريد


لا أهتم كثيرا بدولة إسلامية أو ليبرالية أوحلزونية أو معكرونية، يهمني أن يتم كبح الغلاء الذاهب مدّه في تصاعد،
يهمني محاسبة المفسدين، الذي تسببوا في وجود الكثير من الثغرات التي نزفت فيهاالبلاد ثرواتها ومالها.. من أجل مصالح سين وصاد من الناس
يهمني توزيع الثروة الوطنية بما يحقق العدالة والمساواة للكل، لا أن يكون هناك مواطنين يأخذون رواتب شهرية، ومعونات موسمية ومساعدات سنوية، فقط لأنهم ينتمون للعائلة الفلانية، أو لأنهم أبناء الأسرة الفلانية
يهمني، أن أرى تعليما جيدا راقيا، تعتمده كل دول العالم، وجامعات تتنافس مع كبريات جامعات العالم..
يهمني وطنا، ينسج مواطنوه ما يلبسون، ويزرعون ما يأكلون، ويصنعون ما يركبون
يهمني وطنا، قويا بقوة مواطنيه، غنياً باكتفائهم، واقفا بأقدامهم
فهل تدركون جلالتكم، ما هو الغد الذي نرتاب منه حقاً؟ هو الغد الذي حدثتنا عنه ولم يصلنا فجره، الغد الذي عمل مسؤوليك الذين وليتهم أمانات الوطن، ، على استغلال مصادره وخيراته وثرواته وكأنه مزرعة من ورثوها عن أجدادهم وأباءهم
يهمني وطنا، حينما يُبنى، أن أرى عدد الطوب الذي يصطف حجرا حجرا ليكوّن الجدار.. وعدد الجدران التي تتكون زاوية زاوية لتحمل السقف، والسقف الذي يحمي أهل الوطن ومواطنيه من غدر الزمان
فأين نجد وطنا خاليا من كوليسترول الفساد، ونقيا من دنس الاستغلال؟؟؟

Advertisements

One thought on “الوطن الذي أريد

  1. ههههههههههههه حاول الاتحاد السوفياتي ان يفكر بما تقول ولكن للاسف كان الاحتشاء القلبي جراء كولسترول غوربتشوف اسرع من تولد الدولة اللي نطمح لها

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s