الرياضة في رمضان.. يحدث فقط في شاطئ الحب!!


عجبي.. لا أقولها كما قالها ملك الزجل الراحل صلاح جاهين.. بل أقولها فقط مستغربا لا أكثر..

عجبي.. هل منكم من يذهب إلى شاطئ القرم.. أو إلى شاطئ “الحب”.. فهناك الأجواء التي من المفترض أن تكون رمضانية.. لاعلاقة لها برمضان لا من قريب ولا من بعيد.. فهي فسحة الكثرة الفارغة للمشاكسة والمعاكسة.. مع تقديري واحترامي للقلة الباحثة عن صفاء الروح ومتعة قضاء المساءات الرمضانية لا غير.

          ولكن ما أضحكني وأثار حفيظتي، ممارسة رياضة المشي أو الجري على رصيف “شاطئ الحب”، فالعادة جرت أن يكون الفرد فينا مستعدا للمشيّ أو الجري بملابس تليق بهكذا حالة، ولكنّك وللأسف، لن تجد إلا رجالا في أنظف أثوابهم، و”أكشخ” نعلانهم!! أمّا النساء.. فحدّث ولا حرج، كامل زينتهنّ، والعطر يصلك وأنت في آخر الشارع وهنّ في أوله، عباءة.. تسريحة شعر.. أصباغ سادولين على الوجه.. أقراط الأذنين أكبر من وجوههن، أحذية تبرق في لمعانه.. أما الرياضة، فإنها تترجم في المشي على “حبّة ونص”.

          لا علاقة لي بأحوال الآخرين أو شؤونهم الخاصة، ولكن، كل ما تم ممارسته على الملأ أصبح من شأن العامة، والأمر برمته مدعاة للسخرية، وكأن “رمضان” حينما منعت وزارة الإعلام الموقرّة –حفظها الله ورعاها للوزير ووكيله- من تداول كلمة “رمضان كريم” نزعت عن رمضان قدسيّته أو أهميته.

          ولا نريد التدخل في خصوصيات الشباب ولا الفتيات.. كل ما في الأمر أننا نريد رمضاننا معافا في بدنه، نقيّا في روحه، صافيا منزهّا.. حتى إذا ما غادرنا ذهب عنّا متشوقا لا متذمرا… طبعا، لست مصلحا اجتماعيا ولا مرشدا دينيا ولا داعية.. كل ما في الأمر.. شيء أثار حفيظتي.. و”نرفزني” كثيرا.. هل هؤلاء يعرفون أننّا في رمضان؟؟؟

                            

Advertisements

2 thoughts on “الرياضة في رمضان.. يحدث فقط في شاطئ الحب!!

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s